الإعلام الديني يشارك في معرض الكتاب الإسلامي التاسع والثلاثون :: أبا الخيل: نفائس من المشاريع الرائدة في المنطقة :: أسماء الفائزين في مسابقتي نفائس بالتعاون مع جريدة الوطن وبنك السعادة لشهري (فبراير ومارس) :: أبا الخيل: بث برامجنا عبر الشبكات الثلاث خطوة ضمن خطوات تسويقية كثيرة :: تواجدنا في معظم بقاع العالم دليل على عمق وعالمية رسالتنا ::






   








   

 

 

 
 

  • الملتقى الكويتي التركي
  • شاركت وزارة الأوقاف والشئون الإسلامية خلال الأيام القليلة الماضية في "الملتقى الكويتي التركي" باسطنبول.

    وقد أقيم الملتقى بحضور السفير الكويتي وعميد السلك الدبلوماسي بتركيا عبد الله الذويخ، وتحت رعاية وزير الكهرباء والماء ووزير المواصلات ووزير الإعلام بالإنابة سالم الأذينة وذلك بمركز الكونغرس للمعارض والمؤتمرات بتركيا.

    صرح بذلك وكيل وزارة الأوقاف المساعد للقطاع الثقافي خليف الأذينة حيث أوضح في تصريح صحفي للواحة أن الملتقى يتوافق مع إستراتيجية الوزارة ورؤيتها العامة والرامية إلى الريادة في العمل الإسلامي، ومد جسور التعاون بين الأوقاف والهيئات المحلية والإقليمية الأخرى بالشكل الذي يحقق التبادل المعرفي والثقافي وتبادل الخبرات ولاسيما بعد أن صار العالم قرية صغيرة منزوعة الحواجز والسدود.

    وأكد الأذينة على الدور الكبير الذي لعبه السفير الكويتي بتركيا سواء من حيث تذليل كافة الصعاب أمام الوفد الكويتي، أو من حيث حضوره من أنقرة للعاصمة اسطنبول متحملا مشقة السفر وطول الطريق الذي يستغرق ما لا يقل عن ست ساعات، مشيرا إلى أنه لم يغادر الملتقى إلا بعد انتهائه، لافتا إلى الترحيب الحار الذي قابل به الوفد الكويتي، حيث دعاهم إلى وليمة بأشهر الأماكن الأثرية التي تطل على اسطنبول على نفقته الخاصة.

    كما أوضح الأذينة أن مشاركة الأوقاف ممثلة في (إدارات الإعلام الديني والثقافة الإسلامية ومجلة الوعي الإسلامي ومكتب الوكيل) وبعض الإدارات الأخرى بالأوقاف كانت محل إشادة وتقدير من قبل الحاضرين وبخاصة برامج الإعلام الديني المرئية حيث أعرب السفير وحرمه عن انبهارهما بالجودة والتميز والإبداع الذي تتميز به برامج الإعلام الديني، مؤكدين على رغبتهما في التواصل مع الإعلام الديني بشكل خاص، بعد أن وعدا بإهداء برامجها للشخصيات البارزة في تركيا وبثها عبر قناة الشارقة الإماراتية وسلسة من الفضائيات الأخرى، هذا بالإضافة لإهدائهما لمعظم الجمعيات التربوية والاجتماعية بالإمارات وكل المؤسسات التي لهم علاقة بها وذلك على اعتبار أن هذه البرامج من وجهة نظرهما هدية ثمينة لأي جهة وذلك نظرا لما لمساه من إبداع ورقي في هذه البرامج. 

    واختتم الأذينة بشكر السفير الكويتي وحرمه على التكريم الذي شرف به الوفد المشارك ممثلا في (خليف الأذينة) رئيسا (وفيصل العلي وصلاح أبا الخيل وناصر العجمي وبدر العقيل وعلي شداد (أعضاء) وعلى الحفاوة والترحيب الحار بجميع الحاضرين، لافتا إلى قيام الوفد الكويتي أيضا بتكريم معالي السفير وعدد من الشخصيات التركية البارزة معربا في النهاية عن تمنيه بأن يكون الملتقى قد حقق أهدافه المرجوة وثمراته المنشودة.


    - عدد القراء : 663
    - اطبع الصفحة

     
     

         -   إدارة الإعلام الديني

         -   مشـروع نفائـس

         -   حملة 2013

         -   وسائل الحملة الإعلامية

         -   مطبوعات الحملات السابقة

         -   فريق العمل

         -   مكتبة الفيديو والفلاشات

         -   في عيون الصحافة

         -   دراسات الحملات السابقة

         -   الحج المبرور


    يشاهد الموقع الان كل من:

    2

    unknown

    2

    United States

    1

    China

     المتواجدون الان: 5 زائر

    مجموع الزوار الكلي : 850224

    زائر